يختصر نصف الوقت.. "سيمنز" تكشف التفاصيل الكاملة للقطار الكهربائي السريع

يختصر نصف الوقت.. "سيمنز" تكشف التفاصيل الكاملة للقطار الكهربائي السريع

أفصحت شركة (siemens mobility) عن التفاصيل الكاملة والمخططات النهائية لنظام النقل الكهربائي فائق السرعة المستهدف تنفيذه وتشغيله في مصر.

وبحسب البيانات التي أفصحت عنها الشركة، بحسب موقعها الإلكتروني، فإن نظام السكك الحديدية الحديث سيغير الحياة اليومية للمصريين.

وتقوم شركة (siemens mobility) بتركيب نظام سكك حديدية شامل يضم أول خط سكة حديد رئيسي مكهرب وعالي السرعة من شأنه أن يحول النقل في مصر.

ويربط الخط الأولي البالغ طوله 660 كيلومترًا مدينتي العين السخنة على البحر الأحمر بمرسى مطروح والإسكندرية على البحر الأبيض المتوسط، ويوفر وسيلة نقل فعالة وآمنة وبأسعار معقولة لجميع المصريين، كما يوفر نقل البضائع في جميع أنحاء البلاد.

وقالت الشركة في إفصاحها، إنه لدى الحكومة المصرية خطة طموحة للاستثمار بكثافة في شبكة سكة حديدية حديثة وموثوقة ومستدامة بطول 1800 كيلومتر ستجعل مصر رائدة إقليميا في مجال النقل وتوفر دفعة إضافية للاقتصاد.

ربط الناس والبضائع بأمان في جميع أنحاء مصر

للحفاظ على تقدم مصر سيوفر نظام السكك الحديدية الجديد الموثوق به والمستدام وسيلة نقل فعالة وآمنة للأشخاص والبضائع في جميع أنحاء البلاد، وستعمل شبكة السكك الحديدية الحديثة التي يبلغ طولها أكثر من 1800 كيلومتر على ربط النقاط الساخنة الاقتصادية والتنموية في البلاد

مزايا كبيرة

توفر خطوط السكك الحديدية الجديدة الوصول إلى وسائل نقل آمنة ونظيفة وبأسعار معقولة لأكثر من 30 مليون مسافر مستهدفين بشكل سنوي، كما توفر للركاب 50% من الوقت المستغرق للسفر، وتقدم نظام نقل كهربائي جذاب للقاهرة الكبرى.

تعمل الخطوط الجديدة على تقليل انبعاثات الكربون في الهواء بأكثر من 70% مقارنة بحركة مرور السيارات أو الحافلات.

وفيما يتعلق بنقل البضائع، تضمن تسليم البضائع بشكل أسرع بفضل إنشاء خط سكة حديد من البحر الأحمر إلى البحر الأبيض المتوسط بما يؤثر بشكل مباشر وإيجابي على الاقتصاد وزيادة جودة الحياة للناس في مصر.

أنواع القطارات المستهدفة

ستسلم شركة (siemens mobility)، قطاراتها عالية السرعة (Velaro)، ومجموعات القطار الإقليمية (Desiro) عالية السعة، وقاطرات الشحن (Vectron).

آمان التشغيل

سيتم تثبيت نظام إشارات آمن وموثوق يعتمد على أحدث تقنيات التشابك المستندة إلى الكمبيوتر ونظام التحكم في القطار الأوروبي (ETCS) المستوى 2، بالإضافة إلى نظام إمداد الطاقة الذي يوفر طاقة فعالة ومستمرة، وعلاوة على ذلك ستوفر شركة (Siemens) وتدمج أحدث أنظمة الاتصالات والسلامة والأمن التي ستخلق تجربة ممتعة للركاب.

مزايا الخط الجديد

سيخلق الخط الذي يبلغ طوله 660 كيلومترًا والذي يربط البحر الأحمر بالبحر الأبيض المتوسط رابطًا من نوع قناة السويس على القضبان. سينقل هذا الخط ما يصل إلى 30 مليون شخص سنويًا ويوفر ما يصل إلى 50 بالمائة من وقت السفر. سيقلل الخط المكهرب انبعاثات الكربون بنسبة 70% مقارنةً بالنقل الحالي للسيارة والحافلات.

وظائف جديدة

بالنسبة للخط الأول من المشروع سيخلق التحالف بشكل مباشر أكثر من 15000 فرصة عمل، مع 3800 وظيفة إضافية بدأها الموردون المصريون وبشكل غير مباشر من خلال الاقتصاد المصري الأوسع.